اليوم الجمعة 2024/6/21 - صباحاً

الزاكي لهسبورت: حققت نجاحات كبيرة كمدرب والاخفاق تكون وراءه إكراهات

الزاكي لهسبورت: حققت نجاحات كبيرة كمدرب والاخفاق تكون وراءه إكراهات

المغرب سبورت كوورة

أكد الناخب الوطني السابق بادو الزاكي، أنه فخور بالنجاحات التي حققها في مجال التدريب، خاصة بعد ملحمة كأس أمم إفريقيا سنة 2004 بتونس، بعد قيادته “أسود الأطلس” إلى المباراة النهائية أمام “نسور قرطاج”، مشددا على أنه أحياناً قد يفشل أي مدرب في مهمة ما، وقد يكون ذلك بسبب أمور في الكواليس لا يعرفها الجميع.

وقال الزاكي في تصريح خص به “المغرب سبورت كورة”: “عندما نتحدث عن مجال التدريب فإن الأمور لا تكون سهلة كما يعتقد البعض، يجب أن تجد إدارة تُساندك وتُلبي لك طلباتك من أجل تُحقق الأهداف المسطرة، وأن تتوفر على لاعبين قادرين على صناعة الفارق، مثلاً تجربتي الأخيرة مع اتحاد طنجة لم يُكتب لها النجاح، لأن الفريق يُعاني مشاكل لا يمكن تصورها منذ ثلاث سنوات، وكل التفاصيل كانت تدفعني للرحيل”.

وأضاف المتحدث نفسه: “عندما نجحت في قيادة شباب بلوزداد الجزائري للتتويج بلقب كأس الجزائر قبل سنوات، وتُوجت بجائزة أفضل مدرب في الجزائر، كان ذلك ليس مجهودا شخصياً فحسب، وإنما بتضافر مجهودات الإدارة واللاعبين والجمهور، وهذه هي سنة كرة القدم، لتطبيق أفكارك كما يجب، عليك أن تجد الظروف المناسبة”.

وأوضح الزاكي الذي يُعتبر من بين أفضل حراس المرمى في تاريخ الكرة العربية والإفريقية: “إذا عدنا بالذاكرة للوراء، وتحدثنا عن إنجازي مع “أسود الأطلس” سنة 2004، فهو جاء بعدما وجدنا الظروف المناسبة وكنا قاب قوسين أو أدنى من التتويج، كما أن تفاصيل صغيرة حرمتنا من التأهل إلى مونديال ألمانيا 2006، وقد قدمنا مباراة كبيرة بتونس أمام نسور قرطاج”.

وتابع: “تجربتي الأخيرة في تونس مع هلال الشابة، أنا من فضلت التنحي من منصبي، وقلت للجميع على أن الفريق مستهدف. الجمهور والمتابعون للشأن الرياضي في تونس يعرفون لماذا لا يفوز هلال الشابة قبل وبعد الزاكي، وهناك لن ينجح أي مدرب إذا لم تتغير الظروف”.

واختتم: “طموحي كبير في مجال التدريب، فخور بالإنجازات التي حققت، وسأحقق نجاحات كبيرة في المستقبل القريب إن شاء الله، لأنني واثق من قدراتي والتفاني في عملي، كتبت اسمي بأحرف من ذهب كحارس مرمى لأنني كنت محترفا قبل الاحتراف، ملتزم وأعمل بجد، وسأواصل على المنوال نفسه في مجال التدريب”.

وكما سبق وأن أكدت “المغرب سبورت كورة” في خبر انفردت به قبل أيام، أكد الاتحاد السوداني لكرة القدم، توصله إلى اتفاق نهائي مع بادو الزاكي، للإشراف على القائمة الفنية لمنتخب “صقور الجديان” خلال الفترة المقبلة، خلفا للمدرب المحلي برهان تيه الذي قاد السودان خلال الفترة الماضية.

وأشار سيف الدين الطيب رئيس لجنة المنتخبات السودانية في تصريح سابق خص به “المغرب سبورت كورة”، إلى أن الاتحاد السوداني لكرة القدم، قد توصل إلى اتفاق نهائي مع بادو الزاكي لقيادة منتخب السودان الأول في الفترة المقبلة.

واختتم المصدر نفسه: “اتفقنا مع الزاكي على جميع التفاصيل المتعلقة بالعقد، وأرسلناه له لتوقيعه قبل سفره إلى المنتظر للسودان، بادو مدرب كبير ونتمنى أن يُساهم في تحقيق منتخبنا الوطني لنتائج إيجابية”.

المصدر: هسبورت