اليوم الاثنين 2024/6/24 - صباحاً

دوري أبطال إفريقيا: الرجاء البيضاوي يواجه حوريا كوناكري الغيني بطموح الانتصار للاقتراب من التأهل

دوري أبطال إفريقيا: الرجاء البيضاوي يواجه حوريا كوناكري الغيني بطموح الانتصار للاقتراب من التأهل

المغرب سبورت كوورة

يواجه الرجاء الرياضي نظيره حوريا كوناكري الغيني، اليوم السبت، بداية من الساعة الثامنة ليلا، على أرضية مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، لحساب الجولة الثالثة من دور مجموعات دوري أبطال إفريقيا.

ويسعى الرجاء الرياضي إلى مواصلة مشواره الجيد في المنافسات الإفريقية، عندما يواجه حوريا كوناكري الغيني، بعدما حقق العلامة الكاملة في مباراتيه السابقتين، أمام كلٍ من فايبرز الأوغندي بخماسية نظيفة، وسيمبا التنزاني بثلاثة أهداف دون مقابل.

وسيبحث أبناء منذر الكبير عن الانتصار اليوم أمام ملاحقهم المباشر حوريا كوناكري، الذي يحتل الوصافة بما مجموعه أربع نقاط، علما أن النقاط الثلاث ستجعل الرجاء الرياضي ينفرد بصدارة المجموعة الثالثة بالعلامة الكاملة، ويقترب بالتالي من التأهل إلى ربع النهائي.

وعلاقة بالمباراة المذكورة أعلاه، قال منذر الكبير، إن حوريا كوناكري من الفرق الإفريقية الكبيرة، ولم تستقبل شباكه أي هدف في دور المجموعات، موضحا أن خصمه يعتمد على الاندفاع البدني ويهوى التلاحم البدني ويعتمد على الدفاع المتأخر.

وأشار منذر الكبير، في المؤتمر الصحافي الذي يسبق المباراة، إلى أن الرجاء سيكون مطالبا بأن يكون جاهزا على جميع المستويات حتى يكون قادرا على تحقيق الفوز، كما يجب أن يكون مركزا على عوامل الفوز، وأهمها القتالية والشراسة والضغط على الخصم ووضعه في الوضعيات الصعبة.

وواصل المتحدث نفسه، أن الشيء الجيد في هذه المباراة هو اللعب أمام الجماهير، التي حرموا منها في المواجهة الأولى أمام فايبرز، مشيرا في الوقت ذاته، إلى أن هذا عامل مهم، لأنه ينتظر أن يحضر الجمهور بكثافة.

وفي الجهة المقابلة، يطمح حوريا كوناكري إلى الانتصار على الرجاء الرياضي، للعودة بالنقاط الثلاث إلى الديار، وخطف الصدارة منه قبل مواجهة الإياب، التي ستلعب في مالي، نظرا لعدم توفر الفريق الغيني على ملعب يستوفي شروط الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

وفي هذا الصدد، قال لابي بانجورا، مدرب حوريا كوناكري الغيني، إن المباراة ستكون تاريخية بين فريقين يعرفان بعضهما، كونهما سبق أن التقيا في عدة مناسبات، مشيرا إلى أنه ينتظر مواجهة تكتيكية ببنهما.

وأوضح بانجورا، في المؤتمر الصحافي الذي يسبق المباراة، أن الرجاء الرياضي يبقى فريقا جيدا، ويملك لاعبين موهوبين وأصحاب خبرات، كما أنه سجل ثمانية أهداف دون أن يستقبل أي هدف، مشيرا إلى أن شباك فريقه كذلك نظيفة، لكن في المقابل هجومه سجل هدفا واحدا فقط.

وختم المتحدث نفسه تصريحاته، بالإشارة إلى أنه شاهد مباريات الرجاء ويعرف مستواه جيدا، مؤكدا أنه فريق متحمس ودائما ما يرغب في الفوز، لذلك على لاعبي حوريا الحذر واحترام الخصم، أما فيما يخص الجماهير فقد قال، إنه لا يخشاها كونه يعرف الجمهور المغربي، بعدما خاض مباريات مع المنتخب الغيني المحلي بالمغرب، مبرزا أن لاعبي حوريا معتادون على ذلك، والأهم هو ما سيحدث داخل المستطيل الأخضر.

ويتصدر حاليا الرجاء الرياضي مجموعته الثالثة بست نقاط، متبوعا بحوريا كوناكري الغيني بأربع نقاط في الوصافة، فيما يحتل فايبرز الأوغندي الرتبة الثالثة بنقطة واحدة، بينما يتذيل سيمبا التنزاني الترتيب بدون نقاط.

المصدر: اليوم 24