اليوم الجمعة 2024/6/14 - صباحاً

مدرب نادي الوداد البيضاوي يغضب أنصار الفريق بعد تجاوز فخ مضيفه المغرب التطواني

تابعونا على تليجرام تابعونا على تليجرام

نجى نادي الوداد البيضاوي من فخ مضيفه المغرب التطواني في ثمن نهائي كأس العرش، اليوم الجمعة، بفوز صعب عبر ركلات الترجيح بنتيجة (6-5)، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.
وعبرت جماهير الوداد البيضاوي عن غضبها من المدرب الجديد المهدي النفطي الذي عجز على هزم فريق المغرب التطواني وكاد يخرج من هذه المسابقة بعد الخروج من كأس العالم للأندية بالمغرب، لولا تألق الحارس الدولي المغربي أحمد رضا التغناوتي الذي تصدى لضربتي جزاء، في الضربات الترجيحية.
وتؤكد الجماهير الودادية على ضرورة الإلتحام في الفترة المقبلة من أجل دعم الفريق في المسابقات الافريقية والمحلية التي يشارك فيها، إلا أنهم يؤكدون على أهمية القيام بتغييرات في خطة اللعب وطريقة تدبير الفريق الأحمر استعدادا لدوري ابطال افريقيا والدوري المغربي للمحترفين لكرة القدم.

وهرب الوداد بهذا الانتصار إلى ربع النهائي، ليقلل من أحزان جماهيره بعد وداع كأس العالم للأندية المقامة حاليا في المغرب، إثر خسارته في ربع النهائي أمام الهلال السعودي بركلات الترجيح.

ولم تشهد المباراة أداء فنيا جيدا من كلا الفريقين، بسبب ظروف المناخ الصعبة والرياح القوية التي شهدتها مدينة تطوان مؤخرا، لتقل فرص التسجيل لدى الطرفين.

وتألق حارس الوداد رضا التكناوتي في ركلات الترجيح، إذ تصدى لركلة حاسمة منحت فريقه تذكرة التأهل، وهو الذي فشل أمام الهلال في صد أي من الركلات الست التي سددها لاعبو زعيم آسيا.

في المقابل، فشل التطواني في الثأر من الوداد الذي هزمه قبل شهر في الدوري المغربي، بثلاثية نظيفة على نفس الملعب، بينما تنفس التونسي مهدي النفطي الصعداء بهذا التأهل الصعب.

تابعوا آخر الأخبار من المغرب سبورت على Google News تابعوا آخر الأخبار من المغرب سبورت على Google News