اليوم السبت 2024/5/18 - مساءً

جامعة كرة القدم تستأنف قرار الكاف حول أزمة “الشان” بالجزائر

جامعة كرة القدم تستأنف قرار الكاف حول أزمة “الشان” بالجزائر

المغرب سبورت كوورة

انتقد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بشدة قرارات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، بخصوص “أزمة الشان” التي نتج عنها عدم مشاركة المنتخب الوطني المغربي في البطولة الأخيرة، التي أقيمت بالجزائر، مؤكدا أن الجامعة أكملت إجراءات الاستئناف.

وأوضج لقجع، في تصريح له لـ”راديو مارس”، أنه بعد حصول الجامعة على القرارات قامت بالتدقيق فيها، واتضح أنها لم تكن منصفة بالمرة، لذلك استكملت إجراءات ملف الطعن والاعتراض عليها أمام لجنة الاستئناف التابعة للكاف مثلما يخول لها القانون

وتابع المتحدث نفسه، أن المغرب “لن يقبل بالهوان ولو بقي عرق واحد ينبض خاصة في كل ما يمس بوحدته الترابية أو الإساءة”، مؤكدا أن الجامعة ستستأنف قرار وعقوبات اللجنة التأديبية التابعة للكاف لأنها أقل بكثير من سقف المعقول.

وأردف، أن الجامعة لديها مهلة لذلك قامت بإعداد ملف مع استشارة قانونية قوية مشيرا إلى أنه من غير المعقول أن يمر ما حدث في الشأن بهذا الشكل .

وأوضح المتحدث نفسه، “منعنا من استعمال ناقلنا الرسمي والتنقل عبره وفق ما يكفله لنا القانون شيء لا يمكن القبول به، وشتم جماهير المغرب، التي تنافس حاليا على لقب الأفضل عالميا بدوره لن يمر مرور الكرام وبطبيعة الحال لن نتنازل عن حقنا إزاء ما حدث في حفل الإفتتاح بخطاب شخص فاقد للشرعية و تحديدا لمضمون الخطاب الذي استهدفنا مباشرة”.

وكان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، قد قال في بلاغ له، أنه بعد المداولات وفحص الأدلة بما في ذلك عدد من المراسلات بين الجزائر والمغرب و”الكاف”، خلصت اللجنة التأديبية إلى أن الجامعة المغربية لم تكن قادرة على السفر والمشاركة في “الشان” بسبب ظروف خارجة عن إرادتها تمامًا، وبالتالي لا توجد عقوبة على الإطلاق.

وتابع الجهاز الوصي على الكرة الإفريقية، أنه في ضوء النتيجة المذكورة أعلاه، رفض مجلس التأديب مطالبة الاتحاد الجزائري لكرة القدم بالتعويض عن غياب المغرب عن المسابقة”.

وأضاف “كاف”، أنه بالنسبة للاتحاد الجزائري لكرة القدم وفي أعقاب البيان الذي تم الإدلاء به في حفل افتتاح “الشان”، أحال “الكاف” الأمر إلى المجلس التأديبي لمزيد من التحقيق.

وأردف المصدر ذاته، أنه بعد دراسة مستفيضة لجميع العناصر والأدلة المتاحة، رأى مجلس التأديب أنه لا ينبغي أن يجد المسؤولية بالنيابة عن الاتحاد الجزائري لكرة القدم، وأن أحكام المسؤولية الصارمة لم يكن من الممكن توقعها ولا ينبغي أن تنطبق على البيان الذي أدلى به مانديلا خلال حفل افتتاح “الشان””.

واختتم “كاف” بلاغه، بالإشارة إلى أنه ومع ذلك، أصدر مجلس التأديب تذكيرًا رسميًا لجميع الاتحادات الوطنية بما في ذلك الجزائري، ليكون على دراية بأن أحكام المسؤولية بالإنابة والمسؤولية الصارمة قد يتم تطبيقها في المستقبل نتيجة لأي بيانات سياسية أو غيرها من البيانات الصادرة في مسابقة “الكاف” الرسمية أو الحدث الذي قد يقوم به طرف ثالث.

وكانت الجزائر قد أعلنت عن رفضها دخول المنتخب الوطني المغربي المحلي لأراضيها عبر رحلة مباشرة، بطائرة خاصة تابعة للخطوط الملكية المغربية من الرباط إلى قسنطينة، للمشاركة في كأس الأمم الإفريقية للمحليين، الذي توج به المنتخب السنغالي، بعد فوزه في المشهد الختامي على صاحب الأرض والجمهور بالضربات الترجيحية .

وكان رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، باتريس موتسيبي، ورئيس الاتحاد الدولي للعبة جياني إنفانتينو، شاهدين على عدم منح الترخيص لطائرة المنتخب للذهاب صوب الجزائر في رحلة مباشرة، من قبل السلطات هناك، حيث انتظرت البعثة الوطنية في المطار لساعات بغية الحصول على الترخيص، قبل أن تغادر إلى حال سبيلها أمام أنظار الوفد الإفريقي والدولي.

المصدر: اليوم 24